المرأة التي يحرم الزواج بها حرمة مؤقتة

المرأة المحرمة عليها زواجا مؤقتا. لطالما حرص الدين الإسلامي على تشجيع الناس على التكاثر ثم العيش في الأرض والتقرب إلى الله من خلال العبادات ، والتكاثر من هذه العبادات ، حيث لا يتم التكاثر بدون زواج ، و الزواج من المباحات التي حث عليها الدين الإسلامي. وفيه قال صلى الله عليه وسلم: (مَن استطاع منكم أن يتزوج فليتزوج).

لا يتم الزواج إلا بتوافر عدد من الشروط فيه ، أهمها أن تكون المرأة من النساء المسموح لها بالزواج ، أي أنها ليست من محرمات الرجال ، و المحرمات قريبات للرجل من الدرجة الأولى ، كالأم ، وإذا كانت أعلى ، فالخالة والخالة والأخت حتى لو نزلت ، والبنت المحرمة عليها مؤقتا. .

المرأة المحظور زواجها مؤقتة

محرم من حدود الله التي لا يجب التعدي عليها ، ومن تجاوزها فهو آثم ، والحرمة المؤقتة أن الرجل لا يستطيع أن يتزوج امرأة لفترة مؤقتة ، لأنها بعد إتمامها ترجع من الجائز ، والمرأة المحرمة عليها حرمة عابرة.
  • عمة الزوجة.
  • أخت الزوجة.
  • زوجة الآخر
  • عمة الزوجة
  • المرأة المسلمة ممنوعة على الكافر.
  • يحرم الزاني على الزاني.
  • المرأة المعتدية محرمة على الرجل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى